"موانئ" و"مشروعات" يوقعان مذكرة تفاهم لإدارة المشروعات بالموانئ السعودية

وقعت الهيئة العامة للموانئ "موانئ" اليوم، مذكرة تفاهم مع البرنامج الوطني لدعم إدارة المشروعات والتشغيل والصيانة في الجهات العامة "مشروعات"، الذي يقوم على إثرها الثاني بتقديم الخدمات الاستشارية والمساندة الفنيّة في الموضوعات ذات الصلة بإدارة مشروعات الهيئة والموانئ التابعة لها، وذلك بحضور معالي رئيس الهيئة العامة للموانئ المهندس سعد بن عبدالعزيز الخلب.

ووقع المذكرة كل من سعادة نائب الرئيس للخدمات المشتركة والأعمال المساندة من الهيئة العامة للموانئ الأستاذ مساعد بن عبدالرحمن الدريس، وأمين عام مجلس الإدارة ومدير عام "مشروعات" المهندس أحمد بن مطير البلوي.

ويقوم برنامج "مشروعات" بدراسة وتقييم إدارة المشروعات الإنشائية الحالية في الهيئة من حيث تصميم نموذج تنظيمي مناسب للهيئة لإدارة مشروعاتها بكفاءة، وتحديد السياسات والإجراءات والعمليات المتبعة والإمكانيات البشرية والفنية والتنظيمية المتوفرة وأنظمة تنفيذ المشروعات الإنشائية، في الوقت الذي توفر فيه الهيئة المعلومات المطلوبة وكذلك ترشح المؤهلين والمختصّين لديها لقيادة الإدارات طبقاً للهيكلة المعتمدة.

وأكد معالي المهندس سعد بن عبدالعزيز الخلب أن توقيع هذه الاتفاقية سيساهم في الارتقاء بجودة وكفاءة تنفيذ المشروعات ورفع مستوى الأداء والأعمال بالموانئ السعودية، مشيراً إلى أن هذه المذكرة تأتي في إطار خطط ومبادرات الهيئة لتطوير ومتابعة إدارة المشاريع بالموانئ وفق أفضل الممارسات والمعايير العالمية، بالشراكة المثمرة مع البرنامج الوطني لدعم إدارة المشروعات والتشغيل والصيانة في الجهات العامة "مشروعات".

يذكر أن هذا التعاون يأتي تنفيذاً للأمر السامي الكريم رقم (47004) وتاريخ 16/9/1439هـ، القاضي باعتماد إنفاذ ما أكد عليه مجلس الوزراء من أن على الجهات العامة التي تتطلب مشروعاتها إنشاء مكاتب إدارة مشروعات لمتابعة وتنسيق وإدارة مشروعاتها والتحقق من تنفيذها بالتعاون مع البرنامج لإنشاء تلك المكاتب بناءً على النموذج المقدم من البرنامج واتباع جميع الإجراءات والمنهجيات التي أسسها البرنامج في هذا الصدد.

4H1A9129.JPG 

4H1A9138.JPG