رئيس "موانئ" يشيد بالنجاح المتميز لموسم حج 1440هـ

رفع معالي رئيس الهيئة العامة للموانئ "موانئ" المهندس سعد بن عبدالعزيز الخلب، أصدق التهاني والتبريكات باسمه ونيابة عن منسوبي ومنسوبات الهيئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله ــ، نظير النجاح المتميز الذي واكب أعمال موسم حج هذا العام 1440هـ.

 
كما رفع معاليه أصدق التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، على متابعتهما الدائمة والمستمرة لما يقدم من خدمات متكاملة لحجاج بيت الله الحرام.

 
وقال معاليه في تصريح له بهذه المناسبة: إن ما تحقق من نجاح لافت على كافة الأصعدة خلال موسم حج هذا العام يأتي بفضل التوجيهات الكريمة والمتابعة الشخصية من لدن قيادتنا الحكيمة – حفظها الله – لتقديم أرقى وأفضل الخدمات والإمكانات والقدرات لحجاج بيت الله الحرام في سبيل هذا الشرف العظيم، مثمناً الجهود التي قامت بها كافة قطاعات وأجهزة الدولة المختلفة لخدمة وراحة وسلامة ضيوف الرحمن التي أسهمت جميعها بعد توفيق الله –عز وجل- للخروج بهذا الموسم المثالي بكل المقاييس.

 
وأضاف أن نجاح بلادنا المباركة التي شرفها الله بنيل هذا الفضل العظيم وتقديم هذه الخدمة المباركة لإدارة منظومة الحج من كل عام، يُعد نتاج ثمرة تخطيط سليم ودقيق، مؤكداً أن المملكة منذ تأسيسها على يد الملك عبدالعزيز آل سعود -طيب الله ثراه- وهي قائمة على خدمة بيوت الله وضيوفها، مستشعرة شرف الخدمة وحمل الأمانة العظيمة في حماية بيوت الله والمشاعر المقدسة وخدمتها وخدمة قاصديها.

 
وأشار م. الخلب إلى أن الهيئة العامة للموانئ تشرفت كسائر القطاعات والأجهزة الحكومية المختلفة في تنفيذ الخطط وتوفير الخدمات والتجهيزات اللازمة لحسن استقبال ومغادرة حجاج بيت الله الحرام القادمين بحراً خلال موسم حج هذا العام وتيسير وتسهيل إجراءاتهم عبر ميناء جدة الإسلامي، والذي أتم بفضل الله استقبال أكثر من 22 ألف حاجاً، بزيادة نسبتها 38% مقارنة بحجاج العام الماضي وذلك عبر 22 رحلة، بزيادة نسبتها 29% مقارنة برحلات العام الماضي من خلال 4 عبارات، وبصالة للقدوم تستوعب أكثر من 800 حاجاً في الساعة والمزودة بكافة الإمكانات والتجهيزات المتطورة لخدمة ضيوف الرحمن.

 
واختتم معالي رئيس الهيئة العامة للموانئ تصريحه، داعياً الله عز وجل أن يجزي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، خير الجزاء على ما يوليانه للحرمين الشريفين من جليل الرعاية وفائق العناية وأن يحفظ على بلادنا الغالية قيادتها وأمنها وأمانها ونهضتها، وأن يتقبل من الحجاج حجهم وأن يعيدهم إلى ديارهم سالمين غانمين.
بدون عنوان.png