ميناء الجبيل الصناعي يحقق ارتفاعاً في البضائع المناولة بنسبة %8

حقق ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل خلال الربع الرابع من عام 2021م ارتفاعاً في إجمالي البضائع المناولة، بنسبة زيادة بلغت 8.37% بواقع أكثر من 17.5 مليون طن، فيما شهدت أعداد السفن ارتفاعاً بنسبة 15.77 بواقع 558 سفينة، وذلك مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2020م.

 

وشملت أهم المواد التي حققت ارتفاعاً خلال الربع الرابع من عام 2021م، مادة (حديد الخام) بنسبة ارتفاع 28%، بواقع أكثر من 2 مليون طن، في حين سجلت (مادة الديزل) ارتفاعاً بنسبة 18.4%، بواقع أكثر من 4 ملايين طن، فيما حققت (مادة نفثالين سائل) ارتفاعاً بنسبة 14.3%، بواقع 1.4 مليون طن.

 

ويُعد ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل أكبر ميناء صناعي متخصص في العالم لتصدير المنتجات البتروكيماوية والمشتقات النفطية والمواد الصلبة (حديد الخام، اليوريا " السماد الصناعي، الكبريت، الفحم البترولي) بـ 34 رصيفاً ومساحة 6.8 كم2، وبعدد 5 محطات، كما تبلغ الطاقة الاستيعابية في الميناء 70 مليون طن.

 

ويمثل ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل أحد موانئ المملكة التي تشرف على إدارتها الهيئة العامة للموانئ، والذي يعد إحدى بوابات المملكة التي تطل من خلالها على جزء مهم من العالم وهي الجهة الشرقية.​

رصيف 91.JPG