"موانئ" تعرض مسيرة الأجداد والمستقبل في الجنادرية 33

تشارك الهيئة العامة للموانئ "موانئ" في فعاليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة "الجنادرية 33" تحت شعار (موانئ الأجداد.. موانئ المستقبل)، وذلك عبر جناح مكون من جزئيين، يمثل الأول مبنىً تاريخياً على شكل برجاً للمراقبة البحرية يحكي تاريخ (موانئ الأجداد)، والمزود بأكثر من 30 صورة فوتوغرافية لموانئ المملكة قديماً؛ بالإضافة إلى العديد من القطع الأثرية من المعدات البحرية المتنوعة لمختلف أنواع السفن.

 

فيما يأتي الجزء الآخر من المبنى على شكل رافعة لمناولة الحاويات، ويعبّر عن (موانئ المستقبل)، والمزود بمجسمات السفن البحرية وصور لمختلف أنواع السفن، كما يضم مجسمين للتعريف بالموانئ التجارية والصناعية في المملكة وعروض تعريفية مختلفة عن موانئ المملكة؛ بالإضافة إلى توعية الزوار بأبرز الوظائف المهمة في الموانئ كالمراقب والمرشد البحري ورجل الأمن الصناعي ومشغل الرافعات.

 
هذا ويحتوي جناح "موانئ" أيضاً على العديد من مجسمات سفن نقل الحاويات، وسفن القاطرات المستخدمة في عمليات الترصيف وإطفاء الحرائق ونقل المساعدات الملاحية للسفن، بالإضافة إلى تخصيص ركن للزوار يحاكي تجربة المراقبة البحرية، إلى جانب شاشات عرض مرئية تعرض أهداف الموانئ السعودية وتوجهاتها وخططها الحالية والمستقبلية وأجنحة خاصة ببعض الشركات العاملة في الميناء.

 
يُذكر أن الهيئة العامة للموانئ تسعى إلى تنظيم إدارة الموانئ السعودية والإشراف على تشغيلها وتطويرها، ورفع مستوى كفاءتها التشغيلية واللوجستية، واستغلال قدراتها وإمكاناتها، بما يخدم في إقامة مشروعات متنوعة تساهم في تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد الوطني، وتدعم بيئة الاستثمار والحركة التجارية في المملكة؛ تحقيقاً لرؤية المملكة 2030.
بدون عنوان.png 
بدون عنوان1.png 
بدون عنوان2.png 
بدون عنوان3.png