"موانئ" تعلن عن تشغيل برج مراقبة لدعم عمليات سابك بميناء الملك عبد العزيز بالدمام

أعلنت الهيئة العامة للموانئ "موانئ" اليوم، عن بدء تشغيل برج مراقبة عمليات الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) بميناء الملك عبدالعزيز بالدمام بالتعاون مع الشركة السعودية العالمية للموانئ (SGP)، والذي يُعد أول برج مراقبة للعمليات، وجاري العمل على إضافة شركات كبرى مصدرة أخرى لمثل هذا المشروع خلال الفترة القادمة.

ويأتي ذلك في إطار دعم الصناعة والشركات الوطنية وتشجيع عمليات الاستيراد التصدير في المملكة؛ تزامناً مع التطوير المستمر لقُدْرات وخدمات الموانئ السعودية التي باتت اليوم من أهمِّ الموانئ البحرية الدولية، ومقصداً لخطوط الملاحة البحرية العالمية، ومحوراً للتجارة العالمية.

ويضم برج المراقبة الجديد والمزود بأحدث الأجهزة، فريق عمل يتكون من الهيئة العامة للموانئ، وشركة تبادل، وشركة سابك، والشركة السعودية العالمية للموانئ. وفي سبيل تطوير خدمات قطاع الموانئ وخدماته اللوجستية، تبذل "موانئ" جهوداً كبيرة في الاستثمار بالبنية التحتية، الأمر الذي يُسهِم في دَعْم خطط النمو وتوفير بيئة جاذبة للاستثمار.

وتتمثل المهام الرئيسة لبرج المراقبة في دعم ومراقبة عمليات سابك في الميناء، والتأكد من سلاسة مواعيد الشاحنات ودخولها للميناء، وكذلك مراقبة حركة دخول وتحميل الحاويات، ومتابعة إجراءات المنافسات، والتأكد من إتمام إجراءات الأشعة الجمركية، بما يسهم في تقديم الدعم المباشر لسابك لضمان سلاسة الإمداد للصادرات.

جديرٌ بالذكر أن "موانئ" تعمل وفق استراتيجيتها الجديدة على تنمية قطاع بحري مستدام ومزدهر لترسيخ مكانة المملكة كمركز لوجستي عالمي وتمكين طموحاتها الاقتصادية والاجتماعية، والعمل على تحقيق مزيداً من التميز والارتقاء لجعل الموانئ عنصر جذب استثماري، وتطويرها بما يدعم التجارة والتنمية الاقتصادية للمملكة.

برج سابك8_A.jpg